صفحة 2 من 16 < 1 2 3 4 5 6 7 > الاخير »

سوالف للجميع (http://www.swalif.com/forum/index.php)
-   ســـوالف الأصــدقـاء العامـــة (http://www.swalif.com/forum/forumdisplay.php?f=41)
-   -   إشــراقـات 2010 (http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=233665)

بو عبدالرحمن 06-05-2010 04:24 PM

السلام عليكم ورحمة الله
 
الفاضلة / بشاير

أسأل الله أن يكرمك بكرامة عباده الصالحين

وأن يجعلك مباركة حيثما كنتِ

اللهم آمين

بو عبدالرحمن 06-05-2010 04:27 PM

إشــراقـات 2010 ( 16 )
 
مفارقة ..!!
- - - - -
ترويضُ النفسِ على الطاعات والمبادرة إليها ، حتى تتعشقها ولا تفرط فيها ،
ليس أشق من ترويض النفس على جملة من التمارين الرياضية
يقوم بها ويحرص عليها كثير من الناس _ رجالاً ونساء _
من أجل سلامة البنية ، وطلبا للصحة النفسية ،
وأملاً في رشاقة جسم ، وتفتح عقل ..!!


ومع هذا يعجز أكثر الخلق عن الصبر على ترويض أنفسهم على طاعة الله ،
وهي التي تؤهلهم لنيل مرضاته عنهم ، وتحصيل محبته ، وضمان جنته ..!
مع أنك تراهم يصبرون ويصابرون ويرابطون طويلا ،
وقد يبذلون الكثير من الجهد والوقت والمال ، لملازمة تلك التمارين الرياضية ،
والتي قد يصاحبها تحديد لنوعية من الطعام خاصة ، وتجنب أنواع أخرى ..

فتجدهم أحرص الناس على هذا وذاك ،

لأن الهدف الذي يسعون إليه ، لا يفارق أعينهم ،
بل هو منتصب في بؤرة الشعور دوماً ،
ومن ثم يكون بمثابة الحافز لهم ، والدافع لمزيد من البذل
والصبر والمصابرة والمرابطة ، حتى بلوغ الغاية ..

ولا بديل عن تلك الغاية ..!!

وأسأل نفسي طويلاً وأنا أتتبع هذه الظاهرة :
تُـرى أين الخلل عند هؤلاء ؟!
أفي إيمانهم ، أم في قناعات خاطئة بنوا أمرهم عليها ؟!
أم في طول أملهم في حياة مديدة على هذه الأرض !!!؟
سبحانك ! هذا بهتان عظيم !!
= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بو عبدالرحمن 06-05-2010 04:51 PM

إشــراقـات 2010 ( 17 )
 
روحانية ..
- - - -
في لحظة صفاء فريدة ، وكنتُ مجموع القلب منذ صلاة الفجر ،
إلى أن بدا حاجب النهار يرتفع ، فشعرتُ شعوراً عجيباً وأنا أغادر المسجدَ
لاستقبلَ الحياةَ بهذا الفيض من الروحانية التي تغمر أجواء قلبي كله !
لقد شعرتُ أني أرتشفُ النور من عيون هذا النهار الجميل ، رشفاً صرفاً ..!

فكدتُ أصيح ودمعات تترقرق في عيني :
يا الله ..!! ما أعظم هذا العطاء !! عملٌ قليل ، وكرم وفير ..!!
اللهم زدني ولا تنقصني ، وأعطني ولا تحرمني ،
وأكرمني ولا تهني ، وقرّبني ولا تبعدني ، وارفعني ولا تضعني ،
وأعزني ولا تذلني ، وبارك لي وبارك فيّ.



إن استشعار القلب لمثل هذه النفحات الربانية لهو والله نعمة أخرى ::!
إنها نعمة يعجز المرء عن وصفها بالكلمات ،
ولها أثرها العجيب على النفس ..

اللهم اجعلني مسلماً لك مؤمناً بك ، واجعل أشواق قلبي كلها إليك وحدك ..
= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بشاير 09-05-2010 11:20 AM

لا أظن إنك أخي بوعبدالرحمن لم تقرأ في كتاب ابن القيم عن انواع الجهاد

فلقد قسم الجهاد إلى عدة أقسام وصنف جهاد النفس من أقسى أنواع الجهاد وأكثرها ثوابا

ومثلك عارف أخي الفاضل إن الجنة سلعتها غالية لا يستطيعها إلا من اختاره الله لذلك

نسأل الله أن يجعلنا من طلاب الجنة والساعين إليها بكل أنواع الصبر والجهاد والطاعات

جزاك الله خير أخي الفاضل وبارك الله فيك ورزقك الفردوس الأعلى من الجنة

بو عبدالرحمن 14-05-2010 11:14 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 
الفاضلة / بشاير

شكر الله لك حسن المتابعة

وضاعف الله لك الأجر على هذا الجهد الطيب

ونفع الله بك حيثما حللت ورحلت

اللهم آمين

بو عبدالرحمن 14-05-2010 11:23 AM

إشــراقـات 2010 ( 18 )
 
صـلاتكَ فيض عطاء ..
- - - - - - - - - -
هل تشعر أن لصلاتكَ أثر في حياتك ..في سلوكياتك ..في انضباطك ..
في توجيه فكرك ..في تنظيم وقتك .. في ضبط خطواتك …. الخ ؟!

حين تقرأ متأملاً قول الحق سبحانه :
(إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ …)
تجد أنّ من إيحاءات هذه الآية :
أن الصلاة تأمر وتنهى ..! لها أمر.. ولها نهي..!!
فهلا استشعرتَ هذا وذاك ، وتفاعلت مع كل واحد منهما ،
لتجد نفسك ترتقي مع كل صلاة ، ولا تزال ترتقي في مدارج السمو..؟!

للأسف أن أكثرنا يدخل في الصلاة ويخرج منها كما دخل إليها .. !
لا يجد نسمة نور قد هبت على قلبه .. ولا يشعر بنفحة بركة قد شملت كيانه ..!
إنما هو يؤديها كعمل آلي ، يريد أن يفرغ منه ، ليعود إلى طاحونة حياته …!
أوصي نفسي وإياك يا رعاك الله ..
إذا شرعت في الصلاة أن تجمع قلبك كله ، ولا تدعه يتفلت منك ،
حتى ختام الصلاة بالتسليم ، ولن تستطيع ..!!

ولكن المهم :
أن تبقى في حالة يقظة وأنت تحاول الإمساك بزمام قلبك ،
حتى لا يتخطفه الشيطان وأنت لا تشعر …!

ومن أعجب ما يقرره الربانيون أنك أثناء قيامك بهذه المهمة الشاقة ،
قد تتفتح لك أبواب من وراء الغيب ..!!
منها ما يطلعك على أحداث وقضايا وأمور تكون قد نسيتها من قبل ،
فيُراد منك الآن أن تنشغل بتذكرها …!!

فإن خابت محاولة الشيطان في هذا الباب ، ونجحت في أن توصده بإحكام ،
ورفضت الانشغال به ، وظللت مجموع القلب في صلاتك مع ربك سبحانه ..
انفتح لك باب إلهامات بالخير ، في معنى من المعاني ، أو قضية من القضايا !!
ربما لم تجدها في كتاب ، ولم تسمعها من إنسان !
ومنها ما كنت عاجزاً من الوصول إليه في بحثك عنها ..!
غير أن لها أصل _ في كتاب الله أو سنة نبيه صلى الله عليه وسلم _
لا تخرج عنه ، بل هي ترجع إليه .. ولذا كان بعضهم يقول :

الصلاة مفتاح فيض ، ومخزن عطاء ، وينبوع إلهام !
وأسأل نفسي وأسألك :
تُرى كم مرة ارتقيت بقلبك إلى هذا الأفق المشرق ،
فوجدت هذه النسائم الطيبة ، وشعرت بهذه النفحات المباركة ؟!

لا عليك ..لا تيأس ..
حاول في الصلاة التالية والتي بعدها والتي بعدها وهكذا ،
وقد تجد مثل هذا كبرق خاطف في أول الأمر ،
ثم لا يزال يقوى ويشتد مع كل نجاح تحققه ،
ومع كل خطوة تخطوها في هذا الطريق المشرق ..!
المهم أن تجهد جهدك في جمع قلبك في كل مرة ، وأنت بين يدي الله سبحانه

= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بو عبدالرحمن 15-05-2010 12:03 PM

إشــراقـات 2010 ( 19 )
 
- - - - - - - -
تابع المشاهد ..!
- - - - - - - -
قلتُ لصاحبي :
لو أنك كنتَ تحدق في شريط سينمائي ، تدور عجلته ، وتتوالى مشاهده المثيرة الكثير ،
فهل من العقل بمكان أن تسمر عينيك على مشهد قصير عابر دون غيره ،
فتبقى كسير النفس ، دامع العينين ، حزين القلب ، لما ترى في ذلك المشهد
من بؤس وكمية حزن ، وتلون ألم ، وتنسى أن هناك أحداثا أخرى ستأتي ،
ينقلب فيها ذلك الحزن إلى فرح كبير ، وتتلاشى تلك الآلام ليحل محلها
حالة ابتهاج وسرور وحبور ..


بل تتجلى الحماقة أكثر حين تكون على علم مسبق بما بعد ذلك المشهد
الحزين الدامي ، من مشاهد جميلة بديعة ، يتلون فيها الفرح ..
مع هذا تصر على أن تبقى كسير النفس ، حزين القلب ، باكياً بحرقة ،
تقرع سن الحيرة ، وتعض بنان القلق ، قلقا متضجرا متأففاً ..الخ
قال صاحبي : إلام ترمي من كلامك هذا ، فإني لم أفهم..!؟

قلت مبتسماً :
حين ينزل بلاءٌ بإنسان ، فإنا نجده يسمر نفسه أمام هذا الذي نزل به ،
ولا يكاد يبرح هذا المربع الضيق ، ولو أنه أدار فكره وعقله
فيما قد يعقب هذا البلاء من خير كبير ، ونعيم عظيم ، ورضوان من الله أكبر ،
لتغيرت نفسيته بلا شك ، ولتغير موقفه مما نزل به ،


ومن يدري فلربما استقبل ما ينزل به من بلاء ، بقلب مطمئن ،
ونفس منشرحة ، وروح رضية ، ولسان لاهج بحمد الله وشكره !!
نعم لقد تغيرت القناة ، وها هو يستقبل ما قسمه الله له ، بشيء من الفرح ،
مع أن هذا البلاء لو نزل على جبل لتضعضع ..!!


قال صاحبي :
هذه مسألة تحتاج إلى أصحاب همم عالية ، وإيمان في الذروة ، ويقين راسخ رسوخ الجبال ..!
قلت في حزم وجزم :
بل تحتاج إلى قلوب مملوءة بمعرفة الله سبحانه ،
ومعرفة أسمائه الحسنى وصفاته العليا ، وجميل أفعاله ، وحسن اختياره لعبده ..

هتف صاحبي : اللهم اجعلنا منهم ، واحشرنا معهم ، وألحقنا بهم ..!

= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بشاير 16-05-2010 11:30 AM

اللهم آمين

الحمد لله صاحب المن والفضل على كرمه الواسع معنا

ولعلمه بضعفنا وقلة عملنا الصالح ضاعف لنا الأجر في الأعمال البسيطة

يا رب زدنا ولا تحرمنا وضاعف لنا ولا تضعفنا وأعنا وصاحب الموضوع على ذكرك وشكرك إلى أن نلقاك وأنت عنا راض

جزاك الله خير وبارك الله فيك اخي بوعبدالرحمن

بشاير 17-05-2010 10:08 AM

يقولون أخي بوعبدالرحمن إذا فقدت شئ ففزع إلى الصلاة

وستجد الشيطان قد هيئة أمام عينيك ليشغلك في صلاتك

والكثير منا سبحان الله ينشغل في الصلاة بأمور عدة

لذلك قال سبحانه في سورة الماعون (عن صلاتهم ساهون) ولم يقل في صلاتهم ساهون

وإذا كان في صلاتهم ساهون لهلك أغلبنا والله المستعان

والإنسان أخي بوعبدالرحمن كلما إزداد معرفة بالله إزداد إقباله على العبادة بخشوع قلب واسحضار ذهن

متعنا الله وإياكم بصلاة مقبولة وعمل صالح يقربنا إليه ويرضيه عنا

جزاك الله خير أخي بوعبدالرحمن وبارك الله فيك

بشاير 18-05-2010 11:21 AM

هتف صاحبي : اللهم اجعلنا منهم ، واحشرنا معهم ، وألحقنا بهم ..!

اللهم آمين أخي بوعبدالرحمن

جزاك الله خير وبارك الله فيك

FOUZIA 19-05-2010 09:12 PM

اللهم امين
اللهم اجعلنا ممن عرف الله وادرك صفاته
جزاك الله خيرا اخي بوعبد الرحمن

بو عبدالرحمن 22-05-2010 10:31 AM

السلام عليكم ورحمة الله
 
الفاضلة / بشاير

رعاك الله وحفظك وبارك فيك حيثما كنت

شكر الله لك حسن المتابعة ، واسأل الله أن ينفعك وينفع بك

بو عبدالرحمن 22-05-2010 10:34 AM

السلام عليكم ورحمة الله
 
الفاضلة / بشاير

نسأل الله أن يتقبل منا ومنك
وأن يرضى عنا وعنك
وأن يبارك فينا وفيك

اللهم آ’مين

بو عبدالرحمن 22-05-2010 10:39 AM

السلام عليكم ورحمة الله
 
الفاضلة / بشاير

أسأل الله أن يفيض على قلبك أنوار الإيمان واليقين
وأن يكرمك بكرامة أوليائه الصالحين
وأن يبارك فيك حيثما كنت

اللهم آمين

بو عبدالرحمن 22-05-2010 10:51 AM

إشــراقـات 2010 ( 20 )
 
قول على قول ..
- - - - - -
قال : ما قيمة أن أكسبَ العالم كله ، وأخسرَ نفسي ..!!
قلتُ : صحة العبارة كالتالي :
ما قيمة أن أكسب العالم كله ، وأخسر ربي ..!
فما الذي وجدَ من فقدَ الله ، وما الذي فقد من وجدَ الله ؟!
- - — -
وأيضـاً ..
- - — -
قال : كلما ازددت معرفة بالناس ، ازددتُ حباً لنفسي .!!
فبادرته قائلاً : لو أنك قلتَ :
كلما ازددتُ معرفة بالناس ، ازددت معرفة بالله وحباً له ،
لكنتَ وضعتَ نفسك في مربع النور رأساً ..

ولكن خانتك العبارة ، فبقيت خارج الدائرة ..!
= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بو عبدالرحمن 22-05-2010 04:55 PM

إشــراقـات 2010 ( 21 )
 
- - - - - - -
التجربة تقول ..!
- - - - - - -
ساعد الآخرين بصدق وحماس وحرارة إخلاص ،
ليصلوا إلى الصفاء الذي أنت تسعى إليه ، وتجاهد نفسك عليه ، وتبحث عنه ..

وثق تماماً أنك إذا نجحت في هذا مع إنسان ،
فإنه ينعكس عليك ولابد ..
ومن ثم فالعمل مع الآخرين في هذا الميدان ، لصالحك أنت ابتداءً ..


أما الذين يرون أنه لابد أن يتكاملوا أولاً ،
فهؤلاء يخسرون كثيراً جداً ،
وتضيع من بين أيديهم فرص هائلة ،

كان يمكنهم من خلالها الارتقاء نحو القمة ، شيئاً فشيئا ،
لو أنهم أحسنوا الطرق ، وانتفعوا بمحاولاتهم تلك ..



= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بشاير 25-05-2010 11:49 AM

وهل لأي كائن في هذه الأرض قيمة إلا بتواصله مع الله

الله يرزقنا التعلق به والحب فيه وعبادته حق عبادة

جزاك الله خير أخي بوعبدالرحمن وبارك الله فيك

بشاير 25-05-2010 12:56 PM

أحيانا أخي بوعبدالرحمن يأخذنا الحماس ونريد أن ننجز كل ما نهدف إليه بإسرع وقت ممكن

ناسين إن من نتعامل معهم بشر يستقبلون أحيانا وينفرون أحيانا أخرى

الله يجعل لنا القبول عند عباده أخي بوعبدالرحمن

بارك الله في علمك ورزقك الفردوس الأعلى من الجنة

بو عبدالرحمن 05-06-2010 11:01 AM

الفاضلة / بشاير

شكر الله لك حسن المتابعة
وأسأل الله أن ينفعك وينفع بك حيثما كنت

اللهم آمين

بو عبدالرحمن 05-06-2010 11:04 AM

الأخت الفاضلة / بشاير

طيّب الله حياتك .. وملأ قلبك بأنوار اليقين
واسعدك الله في دنياك وأخراك

اللهم آمين

بو عبدالرحمن 05-06-2010 11:17 AM

إشــراقـات 2010 ( 22 )
 
- - - - - - - -
الوصول متأخراً ..!!
- - - - - - - -
الفلسفة الخائبةُ للحياة عند جمهرة من الناس ،
تفرّخ أناساً يعيشون على الوهم ،
ويقطعون أعمارهم في التيه ، وفي شعاب المجهول ،
وهم مع هذا يحسبون أنهم على شيء ، وأي شيء !!


يسمعون النذر تتوالى ، ويرون عجائب الآيات ليل نهار ،
غير أنهم لا سمع ولا بصر ، بل لا يزدادون إلا طغياناً وكفرا ..!!

غير أن منهم من يستيقظ من سكرته في وقت متأخر ،
ليدرك الحقيقة التي كان يجهلها ، أو كان لا يرغب أن يعرفها ،


ولكن لا بأس ، لئن تصل متأخراً خير من أن لا تصل ..!!
غير أنه لا يستوي من أنفق قبل الفتح وجاهد ،
ومن جاء بعد ذلك رغبة في المنافسة …!

اللهم أجعلنا من السابقين السابقين .. وحشرنا معهم وألحقنا بهم
اللهم آمين


= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بو عبدالرحمن 05-06-2010 11:24 AM

إشــراقـات 2010 ( 23 )
 
- - - - - -
في قرار مكين !
- - - — - - -
كما أن الجنينَ يكمنُ في قرار مكينٍ ، حيث لا تطلع عليه عين إنسان ،
ولا تسمع صوته أذن مخلوق ، لفترة يتكامل فيها ،
ويشتد عوده ، ثم يخرج إلى دنيا الناس ..


كذلك من أراد أن يحصل المعرفة الذوقية ، ويبذر في أرض قلبه بذور الحب لربه سبحانه ،
لابد أن يكمنَ في قرار مكين ، لفترة قد تطول وقد تقصر
على حسب حاجات قلبه وروحه ..!


ونعني بهذا أن يكون للإنسان فترات يعتكف فيها ، ويخلو فيها مع الله سبحانه ،
حيث لا تطلع عليه عين إنسان ، وهو مقبل على مولاه في همة وحرارة إخلاص
بألوان من الطاعات والقربات ، تبقي القلب في حالة شد إلى السماء
،

فإن ثمرة ذلك أكيدة وواضحة ، وما انقطع إنسان إلى الله سبحانه بكليته ،
إلا وأكرمه الله تعالى إكراماً خاصا يجد صداه ، ويتذوق بركته ..ويرى ثمرته..
( ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضاة الله ..)

وهي على كل حال كما أشرنا آنفاً ،
ليست سوى فترة ينقطع فيها الإنسان إلى ربه
بهمته وحرارة إخلاصه ،واجتماع قلبه ،
فإن لم يجد صداها فليعلم أن هناك خللاً ما ،
فيلزمه أن يعيد المحاولة مرتين وثلاثا وعشراً .

.
فحاشا ثم حاشا أن تطرق باب الله مخلصا ، ثم هو يردك خائباً ..!!
فهو بهذه الخلوة مع الله يشحن قلبه بأنوار السماء ، ليخرج على الدنيا ،
ويواجه طوفان فتن الدنيا وهو أعلى منها وأرقى ، مستعلٍ عليها ،

مترفعا عنها ، يمر بها كما يمر الكرام على مجالس اللئام ،
إما أن ينكروا عليهم ، وإما أن يعرضوا عنهم!

= =
إشراقات 2009
http://www.swalif.com/forum/showthread.php?t=232942
= =
مدونة مكتوب ، احتوت على كثير جدا من الموضوعات :
http://sa3h.maktoobblog.com/

بشاير 06-06-2010 12:34 PM

ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم

الله يرزقنا السبق دائما للخير وفي الخير

جزاك الله خير أخي بوعبدالرحمن وبارك الله فيك

بشاير 09-06-2010 12:49 PM

وهي ألذ قرار وأحلى خلوة

يارب أجعل أنسي بك وحاجتي عندك

الله يكرمك يا بوعبدالرحمن ويبارك فيك أينما حللت

بو عبدالرحمن 14-06-2010 03:34 PM

الفاضلة / بشاير

أكرمك الله ورفع قدرك في الدارين

وباركك الله حيثما كنت

اللهم آمين

نسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يرزقنا من فضله العظيم


الساعة الآن » 07:15 AM.
صفحة 2 من 16 < 1 2 3 4 5 6 7 > الاخير »

Powered by: vBulletin Version 3.0.16
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.