PDA

View Full Version : ( صــدى الحـــب )


المارد
20-11-1999, 10:39 AM
أعيد على أصدقاء وصديقات سوالف هذا النص بعد اختفائه في يوم نشره مع موضوعات سوالف بسبب الاعتداء الغبي على هذه الصفحة الجميلة ممن يحملون الحقد بأساليب رخيصة .
ــــــــــــــــــــــــ

صــــدى الحــــــــــــــــــــــب

سأرحل عنك هناك بعيدا
خلف القمر
سأترك الكون الفسيح
طلبت من قلبي الرحيل
ولم الرحيل ؟
عن هذه الدنيا
دنيا النعيم
حللت
ياحبا ترعرع في فؤادي
فوق أشواك الجحيم
وظننت أنك راحلة
إلى دنيا جديدة
عبثا زرعت في طريقي الشوك
ولم الرحيل عن قلبي
وغدا !!
إلى أين الرحيل ؟؟
هل في يديك الأقحوان ؟؟
وتحت أقدامك
ورود العاشقين ؟
أمواج بحر الشوق غاضبة
على أنقاض حب لم ير الفجر الجديد
ودماؤه نهر من الأشواق
ضاعت
في محيط العابثين
أو كنت واقفة على أشلائه ؟
هل كنت صاحبة القرار ؟
أم كنت فارسة
تجيد الكر في دنيا الحروب ؟
تجيد الرقص

في دنيا الغرام ؟
تجيد اللعب
في لحظة ألم ؟
هل كنت يوما تشعرين بحبه ؟
أم كنت يوما تلعبين بقلبه ؟
سأرحل
ولابد أن أرحل
ولكن
هل سيبقى الحب؟؟
نعم
نعم سيبقى
صرخة
تأبى لصاحبها العذاب
يحيا على قمم السعادة والهناء
يربو بعيدا
فوق إحساس بريء
وأراك واقفة
هناك
في خجل وشوق
وعواطف فياضة
طفحت على شفة الغرام
وأنت رأيتك .. أنت … أنت …….
جنون هو الحب البريء
ولا أدري
هل الأيام تنعى
حبنا المطعون غدرا
أم سنقرأ
في روايات الغرام
أجمل قصيدة
باختصار
هل أنت حب الأمس ؟
أم شعر تبعثر ؟

أين آهات الهوى ؟
أين إحساس الجوى ؟
خابت الآمال
وانكسر حبي الدفين
فوق جدران الأمل
وتبعثرت
وتمزقت
أشواق حبي
حول أسوار المدينة
وانتحى الصدق في وجدانك
وانتهى الأمر الغريب
وانتثر
أنت السؤال
أنا الجواب
أنا البداية
أنت النهاية
ـــــــــــــــــــــــ

أرجو أن يحوز النص على رضاكم .

المارد
24-11-1999, 11:08 AM
أعتذررررررر عن التأخيررررررر

عزيزتي بنت العرب
أسعد الله أوقاتك بكل خير
أنا لست سعيدا باختياري هذا الاسم كثيرا ولكن كان له ظروفه الخاصة عندما بدأ الانترنت يعمل في الوطن العربي .

وإن نعتيني بالبخل فأوعدك ألا أكون كذلك والمسألة وقت ليس إلا ، ،،،،،
تحياتي

المارد
28-11-1999, 12:22 AM
في بحار الشعر ستبدعين .

وتغوصين في أعماقه وستلعبين ،

ومن الدرر النفيسة تجمعين .

وسنستمتع بما لديك من الحنين والأنين .

وجميع ما ستشعرين وتكتبين .

سنكون يوما في قصيدك مفعمين .

ولقد سبقتينا ولم ندر إلى أين السفين .

حتى أضاءت قبلنا شعل الفنار المستبين

فإلى الشواطئ والمرافئ والحنان المستكين

في قلب فاتنة غدت تلهو بعاطفها المكين

فإلى متى نبتاع يوما حبنا أو هجرنا ما بين لوع من هجين

فترددي وتملكي

وابني صروحا صادقات من حنين

ودعي السوالف واهيات من صدى حب دفين

وتعلمي كالطير يسبح في غيوم الواجدين

إن كنت مايا مثل زهر الياسمين

فالشعر رسم من صباي حور عين

من غير صنع أو هجير

أو جفاء أو آلام

أو هيام في بحور تسبحين

فإلى متى يبقى هوانا في قميص البائسين

هل كنت يوما تشعرين بأن حبك كالجنين

يربو على أحضان أم لم تر الحب الأمين

أم أنه يحيى على حب مضى مثل السنين

أدعوك يا

فاتنة اللفظ الجميل المستبين

أن تبدئي حبا عفيفا أو عنيفا

مثل زهر الياسمين

ولطالما ظلت عواطف حسنك الوضاح في ليل حزين

تشدو بألحان المنى

وتخلد الذكرى بأوراق بلا تأريخ أو وقت ثمين

عودي فليل الحب محتاج إلى مايا العدين

المارد
29-11-1999, 10:50 AM
عزيزتي بنت العرب
أشكرك على هذا التواصل الجميل
وأشكر لك لطفك بالنسبة للاسم
وبالنسبة للنص . سأفرد له صفحة مستقلة الآن
ولك تحياتي .